الأحد، 15 يونيو، 2008

كذا جمال مذا الشاعر


يا ايها البلوجرز

يا أعداء الشياطين

المدونات ليست تجارة ولكنها كفارة

انني ابارككم والعنكم

انني مفتون بكم وحاقد عليكم

فاعطوني مدونة من سطرين

كي اشتم فيها على حريتي واصرخ فيها على حريتي

ثم اردها ممهورة من حزب العدالة المؤجلة

وهو حزب سري لن يخرج من جحوره

الا اذا قدمنا له

حزمة برسيم اخضر وحضانة للارانب

وعفوا شاملا من المجلس الموقر والسادة الاعضاء
إرسال تعليق