الخميس، 30 يناير، 2014

مركب للشمس والحب

أعدك يا حبيبتي:

برفقة نستبق الخيال فيها،

سنحدث بعض الإنفجارات في السماء الراكدة،

سنلعب لعبة الضوضاء، 

لنُسمع السحاب بعضاً من تفاهتنا،

سنهجر الموطن الأصلي لقلبي،

 ونتركه في مهب الريح،

سنجدف بالحلم في مغامرتنا على متن مركب الشمس،

 لنحتل أولى كويكبات الحب التي تقابلنا،


أعدك يا حبيبتي:

بصورة تذكارية لكل لحظاتنا مجمعة،

لن يدرك فيها الأخرون الفرق بين الحق والسراب

صورة مقتبسة من هذا الرابط 
إرسال تعليق