الأربعاء، 16 أبريل، 2008

أقوال غزاتي قبل البيعة

....................................
قالوا عنا : ملء بحار الأرض كلام .
قالوا عني : ( إن الولد الأمرد ذا العينين النجلاوين ،
السوداوين اللامعتين ،
اختصر الدنيا في عينيها بالأوهام ) .

قالوا : إن فتاتك سوف تصيبك ،
إن شراعك أو ما أشبه ،
سوف يداوم رحلة جذره ،
سوف يخر سريعا جـدا ،
سوف يغادر سر الرحلة من ملكوتك .

قالوا عنها: (إن فتاة الشرق المثلى ، قد أعطته العمر الأول في استسلام ) .

قالوا : إن تقتربي منه جواباً
أو تحترفي لعبة قلبه ،
سوف يجاوز كل حدودك ،
أو يختلط الحابل فيك بنابل صدره –
أو يتأخذ فيك غراماً ،
بالألوان الحرة أحرى ،
قد يستره لحن عذابه .
كل غرورك سوف يباع ،
بين الحين وبين الحين
أو ينصاع لمرأى شدوه
فلتستبقي في تبويب الكذب الطارح من شفتيه ،
ولتبتعدي عن ترقيم حواس الرؤيا في عينيه ،
أو تجبير كسورك عنده .
قلت حنانا:
إني ولعشقك اندم -
أن افترق بذات اللحظة عن عينيك
يا خاطرتي :
يا تفاحة قلب الساكن في صفحاتك ،
يا ترنيمة سحر تروى ،
ردي عشقي إن تستمعي سر النجوى ،
أو لتغيبي عن أحلامي -
أن تحترمي قلبي يوما .
يا خاطرتي..
يا سباحة نيل الذكرى والإحساس
يا عاشقتي حتى وجعي
غبت بوعي كنت أحسه
بعد نزول كلامك من شفتيك اللاهثتين : إني أحبك .
إرسال تعليق