الأحد، 25 مايو، 2008

وجه الحياة السعيد



سلمى عادل بنت أختي وجه للحياة جديد ومعنى ألذ ، نتمسك به ونتماسك من أجله .
هي التي منذ مجيئها جعلتنا نحسب كل منا حسباته المنفردة
جميعنا كعائلة أصيلة البنيان نختلف على أشياء كثيرة ونتفق على أنها ملكت قلوبنا وقلوب المعجبين
لها مني كل الحب وأرجو أن أرى في عينيها إعجابا بي عندما تكبر
لأني خالها الوحيد
إرسال تعليق