الأحد، 25 مايو، 2008

أنا النبي ولا كذب أنا ابن عبد المطلب


بسم الله الرحمن الرحيم : (( محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعاً سجداً يبتغون فضلاً من الله ورضواناً سيماهم في وجوههم من أثر السجود ...)) صدق الله العظيم

وأجمل منك لم تر قط عيني وأحسن منك لم تلد النساء

خلقت مبـــرأ من كـل عيـب كــأنك قد خلقت كما تشاء


تم الانتهاء من موقع محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم


وجه الحياة السعيد



سلمى عادل بنت أختي وجه للحياة جديد ومعنى ألذ ، نتمسك به ونتماسك من أجله .
هي التي منذ مجيئها جعلتنا نحسب كل منا حسباته المنفردة
جميعنا كعائلة أصيلة البنيان نختلف على أشياء كثيرة ونتفق على أنها ملكت قلوبنا وقلوب المعجبين
لها مني كل الحب وأرجو أن أرى في عينيها إعجابا بي عندما تكبر
لأني خالها الوحيد

الثلاثاء، 20 مايو، 2008

قد أعذر من انذر

حذار أن تقترب مني أكثر
وحاذر أن تتسرب خجلا من ملاقاتي
وتريث حينا ثم توئد
فلقرارك تبعات وعذابات
لك ولنفسي
أما ما يأتي بعد لنفسك فذا شانك وحدك
أما شأني أكبر من أحكامك
فاستئثر بي دون أن تحفظ منها ـ أي نفسي ـ عهدا أو وعدا
فأنا حر من نفسي
وخياري مني لا من نفسي
سأتعبك كثيرا
أعلم ذلك
لكن الراحة أجمل بعد التعب الأطول
والأسهل أحلاما لا تعدو أن تشطب من ذاكرتك ومن ذاكرتي ومدونتي بطريق أسهل
فهل فكرت بأن تتعب ولكي ترتاح
جرب
ثم اخبرني

الاثنين، 19 مايو، 2008

ترتيبات





















هكذا تبدأ كل قصة حب ، لكن نهاية كل واحدة مختلفة عن الأخرى

ولأننا بشر .. والحب إحدى مكوناتنا كغيره من المشاعر والأحاسيس
ولأن الحياة لا تقف على حب أحد أو على كره أخر
ولأنني وحدي هنا في هذه الحياة أكتب بنفسي و لنفسي فقط وليس للأخرين
لأنني مللت الاعتراض بغير سبب أو مسبب
ولأن الجهل يؤدي بنا لمستنقع يجهلنا
إذن فإنني صامد أبد الدهر ضد نفسي
مع أنني قد عقدت معها عقدا غير محدود المدة
وأنذرتها بألا تفعل مالا أطيق وما لا تتحمل
وأعلنتها بأنني قد أفارقها يوما ،.
أسف ـ
بأنني سوف أفارقها بالفعل
إلا أنها ومع كل هذا لا تحترم مشاعري ولا مشاعر الأخرين